رئيسية كرة القدم - الدرجة الأولى

تمرين منتخب لبنان

يتابع منتخب لبنان لكرة القدم تدريباته على ملعب بيروت البلدي إستعداداً لمباراته أمام ماليزيا في مدينة جوهور الثلثاء 13 حزيران ضمن تصفيات المجموعة الثانية من الدور الحاسم لنهائيات كأس آسيا “الإمارات 2019”.

وأمس، أجرى الجهاز الفني بقيادة المونتينيغري ميودراغ رادولوفيتش التمارين التي تتنوّع بين لياقية ومهارية وتكتيكية بحضور أمين عام الإتحاد جهاد الشحف ورئيس لجنة المنتخبات عضو اللجنة التنفيذية الدكتور مازن قبيسي، وإتيح لوسائل الإعلام إجراء مقابلات وتصوير لقطات.

وطرأ تعديل على برنامج الأعداد قضى بدخول معسكر في الدوحة مدته 5 أيام بدءاً من السبت، قبل التوجّه إلى جوهور (جنوب ماليزيا) حيث ستجرى المباراة. وبالتالي، ألغيت المباراة الودية أمام منتخب الإمارات التي كانت مقررة الأربعاء المقبل في كوالالمبور.

وينكب الجهاز الفني على متابعة الإعداد سيما وأن الموسم المحلي إنتهى قبل أسابيع ودخل اللاعبون في راحة طويلة فضلاً عن حلول شهر رمضان المبارك.

ويبدي رادولوفيتش تفاؤلاً معوّلاً على المعسكر القطري لرفع وتيرة الإستعدادات تزامناً مع إكتمال عقد اللاعبين هناك بعد إلتحاق كل من سوني سعد وهلال الحلوي وجاد نور الدين وسمير أياس بزملائهم.

ويتطلّع اللاعبون إلى تقديم أداء جيد أمام منتخب ماليزيا الذي يقوده البرتغالي نيلو فينغادا، على غرار ما كانوا عليه في الشوط الأول أمام هونغ كونغ في مباراتهم الإفتتاحية في الدور الحامس (فازوا بهدفين من دون ردّ)، فيترجمون جهدهم الميداني إنتصاراً يرفع رصيدهم إلى 6 نقاط ويقرّبهم من النهائيات، علماً أن مباراة ماليزيا وكوريا الشمالية تأجلت مرتين، وبالتالي لن تقام في موعدها الثاني الخميس المقبل، ورحّلت إلى 5 تشرين الأول المقبل، ما يعني أن المنتخبين لم يخضا أي مباراة بعد في المجموعة الثانية. ومن المقرر أن يخوض لبنان مباراته الثالثة أمام كوريا الشمالية في بيونغيانغ في أيلول المقبل.

ويعوّل الجهاز الفني اللبناني على جهود عناصره جميعاً، كما يتوسّم خيراً بضم الوجه الجديد المهاجم الشاب عمر بوغيل (شعبان) (22 سنة) لاعب فوريست غرين في دوري الدرجة الرابعة الإنكليزي. وكان سجل خمسة أهداف وصنع أربعة أخرى في 17 مباراة خاضها هذا الموسم (688 دقيقة).

يتابع منتخب لبنان لكرة القدم تدريباته على ملعب بيروت البلدي إستعداداً لمباراته أمام ماليزيا في مدينة جوهور الثلثاء 13 حزيران ضمن تصفيات المجموعة الثانية من الدور الحاسم لنهائيات كأس آسيا “الإمارات 2019”.

وأمس، أجرى الجهاز الفني بقيادة المونتينيغري ميودراغ رادولوفيتش التمارين التي تتنوّع بين لياقية ومهارية وتكتيكية بحضور أمين عام الإتحاد جهاد الشحف ورئيس لجنة المنتخبات عضو اللجنة التنفيذية الدكتور مازن قبيسي، وإتيح لوسائل الإعلام إجراء مقابلات وتصوير لقطات.

وطرأ تعديل على برنامج الأعداد قضى بدخول معسكر في الدوحة مدته 5 أيام بدءاً من السبت، قبل التوجّه إلى جوهور (جنوب ماليزيا) حيث ستجرى المباراة. وبالتالي، ألغيت المباراة الودية أمام منتخب الإمارات التي كانت مقررة الأربعاء المقبل في كوالالمبور.

وينكب الجهاز الفني على متابعة الإعداد سيما وأن الموسم المحلي إنتهى قبل أسابيع ودخل اللاعبون في راحة طويلة فضلاً عن حلول شهر رمضان المبارك.

ويبدي رادولوفيتش تفاؤلاً معوّلاً على المعسكر القطري لرفع وتيرة الإستعدادات تزامناً مع إكتمال عقد اللاعبين هناك بعد إلتحاق كل من سوني سعد وهلال الحلوي وجاد نور الدين وسمير أياس بزملائهم.

ويتطلّع اللاعبون إلى تقديم أداء جيد أمام منتخب ماليزيا الذي يقوده البرتغالي نيلو فينغادا، على غرار ما كانوا عليه في الشوط الأول أمام هونغ كونغ في مباراتهم الإفتتاحية في الدور الحامس (فازوا بهدفين من دون ردّ)، فيترجمون جهدهم الميداني إنتصاراً يرفع رصيدهم إلى 6 نقاط ويقرّبهم من النهائيات، علماً أن مباراة ماليزيا وكوريا الشمالية تأجلت مرتين، وبالتالي لن تقام في موعدها الثاني الخميس المقبل، ورحّلت إلى 5 تشرين الأول المقبل، ما يعني أن المنتخبين لم يخضا أي مباراة بعد في المجموعة الثانية. ومن المقرر أن يخوض لبنان مباراته الثالثة أمام كوريا الشمالية في بيونغيانغ في أيلول المقبل.

ويعوّل الجهاز الفني اللبناني على جهود عناصره جميعاً، كما يتوسّم خيراً بضم الوجه الجديد المهاجم الشاب عمر بوغيل (شعبان) (22 سنة) لاعب فوريست غرين في دوري الدرجة الرابعة الإنكليزي. وكان سجل خمسة أهداف وصنع أربعة أخرى في 17 مباراة خاضها هذا الموسم (688 دقيقة).